صدى القوافي

معلومات الكاتب :

الاسم :
الشيخ أحمد بن سعيد الوائلي
عن الكاتب :
ولد الشيخ أحمد بن الشيخ حسون بن سعيد الوائلي عام 1927 في مدينة النجف الأشرف، أظهر الوائلي نبوغاً في صغره ودرس في الحوزة العلمية متتلمذاً على يد ثلة من العلماء والمراجع المحققين وقد كان ينهل من علومهم ومعارفهم محققاً تفوقاً لافتاً في كل صنف من صنفي دراسته الحوزوية والأكاديمية العليا التي تابعها حتى حصل على شهادة الدكتوراه من جامعة القاهرة تميز شعر الوائلي بفخامة الألفاظ وبريق الكلمات فقد كان يُعنى بأناقة قصائده لذلك وهو يعتبر شاعراً محترفاً من الرعيل الأول المتقدم من شعراء العراق، جمعت بعض قصائده التي تنوعت في مضامينها في ديوانه المسمى باسم "ديوان الوائلي" وهي قصائد في المدح والرثاء والسياسة وفي أهل البيت ورثاء بعض الأئمة. وافاه الأجل في الرابع عشر من يوليو سنة 2003م.

جثا الدهر


الشيخ أحمد بن سعيد الوائلي ..

جثا الدَّهرُ في أَعتابك الشم راكعاً
ولا غرو أنّ الظَّهر أَثقله الندى
وضعتُ لمعناكَ الحروفَ فلم تطق
جلاءَك فاستجليتُ معنىً مجرَّدا
فعشتَ بذهني صورةً لا أرى لها
بمحدودة الأَلفاظ أَن تتقيّدا
تمجَّد قوم بالخلود وإنّني
رأَيتُ بمعناكَ الخلودَ مخلّدا
لقد أَخذت منك الدّوائرُ شكلها
فليس لمرآها انتهاءٌ ولا ابتدا
ويولد من يفنى وأَنت تأصلٌ
فما متَّ يوماً كي نحدّك مولدا
حسينٌ وربَّ اسمٍ إذا ما لفظتُه
يرنّ بسمع الدّهرِ مهما ترددا
كمثل شعاع الشمسِ ما اخلولقت له
بيومٍ معانٍ كي يقال: تجددا

مواقيت الصلاة